الرئيسية / تعليم / جغرافيا / المظاهر الطبيعية لقارة آسيا

المظاهر الطبيعية لقارة آسيا

المظاهر الطبيعية لقارة آسيا

المظاهر الطبيعية لقارة آسيا ؛ من تعريف المظاهر الطبيعية لقارة آسيا نستخلص أنها تقع في النصف الشمالي من العالم، يحدها المحيط المتجمد الشمالي من جهة الشمال، والمحيط الهادي من جهة الشرق،والمحيط الهندي من جهة الجنوب، وتفصلها عن قارة أوروبا جبال الأورال ومضيقي البوسفور والدردنيل، كما تفصلها عن أفريقيا قناة السويس والبحر الأحمر ، ومضيق بيرنغ عن أمريكا الشمالية، و تبلغ مساحتها ٤٤ مليون كليوا متر مربع التي تمثل 29.62% من مساحة الكرة الأرضية.

المظاهر الطبيعية لقارة آسيا

تشمل المظاهر الطبيعية لقارة آسيا الآتي:

  • أولاً : الموقع الفلكي والجغرافي لقارة آسيا.
  • ثانياً : الموقع الفلكي لقارة آسيا : تمتد قارة آسيا بين دائرتي عرض ۱۰° جنوب خط الاستواء، ۸۳° شمالاً، كما تمتد بين خطي طول ٢٥° ، ۱۸۰° شرق خط غرينتش.
  • ثالثاً : الموقع الجغرافي لقارة آسيا : تقع قارة آسيا إلى الشرق من قارتي افريقيا وأوروبا، وتحيطها مسطحات مائية من ثلاث جهات، فالمحيط المتجمد الشمالي من الشمال، والمحيط الهادي من الشرق، والمحيط الهندي من الجنوب، ولا يفصلها عن قارة أوروبا سوی جبال أورال ومضيقي البسفور والدردنيل، كما يفصلها عن افريقيا قناة السويس والبحر الأحمر، ويفصلها عن أمریکا الشمالية مضيق بيرنغ.

المظاهر التضاريسية لقارة آسيا

يمكن استخلاص ثلاث مجموعات رئيسية من المظاهر التضاريسية لقارة آسيا، وهي:

  • الجبال : وهي عبارة عن سلاسل جبلية متصلة وسط القارة، تبدأ من تركيا غرباً وتنتهي في الهند الصينية شرقاً، وتشمل مرتفعات إيران وسلاسل جبال الهملايا التي فيها «قمة أفرست» وهي أعلى قمة جبلية في العالم ويبلغ ارتفاعها ٨٨٤٨ متر.
  • السهول : تضم قارة آسيا سهول واسعة مترامية الأطراف، أبرزها سهل سيبريا الغربية، وسهل الصين، وسهل دجلة والفرات في العراق.
  • الهضاب : وتشمل هضبة شبه الجزيرة العربية وهضبة إيران وهضبة الدكن وهضبة التبت.

مناخ قارة آسيا

يتنوع مناخ قارة آسيا لعدة عوامل منها :

  • موقع القارة من خط الاستواء والمسطحات المائية التي تحيط بالقارة.
  • امتداد الجبال من الشرق إلى الغرب.
  • إتساع القارة وخلوها من البحار الداخلية.

وتتمثل المناطق المناخية في القارة بالآتي :

  1. المنطقة الاستوائية: يتميز مناخها بأنه حار ممر طوال العام، وتنمو فيها الغابات الاستوائية وهي ذات أشجار دائمة الخضرة، ويسود أندونيسيا واتحاد ماليزيا.
  2. المناخ الموسمي: يتميز بأنه حار ممطر صيفاً، جاف شتاءً، ومن أهم نباتاته (الكافور، الخيزران، الساج)، ويسود الجمهورية اليمنية ودول جنوب وجنوب شرق آسيا.
  3. مناخ الصحراوي الحار وشبه الحار: يتميز بأنه حار صيفاً بارد شتاءً، ومن نباتاته النخيل وحشائش الاستبس ذات الأعشاب القصيرة التي تشتمل مراعٍ طبيعية جيدة للثروة الحيوانية، ويسود صحراء شبه الجزيرة العربية والعراق وإيران ودول آسيا الوسطى منها (ترکمانستان، كازاخستان).
  4. المناخ المتوسط: يتميز بأنه حار جاف صيفاً، معتدل ممطر شتاءً، ومن نباتاته المثمرة الفواكه والحمضيات، ويوجد حول سواحل دول البحر الأبيض المتوسط.
  5. مناخ قاري البرودة : يتميز بصيف قصير معتدل قليل المطر، وشتاء بارد وتنتشر فيه الغابات المخروطية، ومن أشجارها (الصنوبر، الشربين)، ويقع في وسط سيبيريا.
  6. المناخ القطبي (التندرا): ويتميز بشدة البرودة وأمطاره ثلجية، وتنمو فيه نباتات التندرا (نباتات عشبية قصيرة في المناطق الباردة)، ويوجد في شمال سيبيريا.
  7. المناخ الجبلي: ويتميز بالانخفاض التدريجي لدرجة الحرارة كلما تم الارتفاع، حيث تنخفض درجة الحرارة بمعدل درجة واحدة كلما ارتفعنا ١٥٠ متراً، وتزداد الأمطار في الجهات المواجهة للرياح، نتيجة اصطدام الهواء المحمل ببخار الماء بالجبال، ويتركز في سلسلة جبال الهملايا.